FacebookTwiterTwiterInstagram

أوغاسابيان في الجامعة الأميركية: مستمرون في دعم المرأة للبلوغ إلى المساواة الكاملة

 شارك وزير الدولة لشؤون المرأة جان أوغاسابيان في منتدى أصحاب المصلحة المتعددين لأهداف التنمية المستدامة الذي نظمته الشبكة الوطنية للميثاق العالمي في لبنان في الجامعة الأميركية في بيروت وذلك بهدف خلق منصة لمناقشة القضايا الرئيسية المتعلقة بأهداف التنمية المستدامة في لبنان. وقد حضر المنتدى منسق أنشطة الأمم المتحدة في لبنان فيليب لازاريني ورئيسة الهيئة الوطنية لشؤون المرأة كلودين عون روكز ورئيس الجامعة الأميركية في بيروت الدكتور فضلو خوري وحشد من المتخصصين.  

وقد ألقى أوغاسابيان كلمة في الجلسة التي تمحورت حول المساواة بين الجنسين وتمكين المرأة وافضل الممارسات من أجل أهداف التنمية المستدامة المتعلقة بالناس. فأكد أنه من الحق الطبيعي للمرأة أن تكون قادرة على اتخاذ القرارات المتعلقة بها، كما من حق أي امرأة أن تلعب دورًا أساسيًا في دوائر صنع القرار في بلادها. كما على الصعيد الإجتماعي، فإنه للمرأة الحق في الحصول على ما يحصل عليه الرجل من إحترام وتقدير.

ولفت إلى أهمية أهداف التنمية المستدامة مضيفا أن التحديات تتمثل في محاربة الفقر وعدم المساواة والعنف ضد المرأة. وفي هذا الإطار أكد الوزير أوغاسابيان ضرورة عدم توقف الحملات ضد العنف القائم على النوع. وقال إن هذه الحملات هي من أهم الحملات التي تخوضها الإنسانية، وعلينا جميعًا الإنخراط فيها حتى القضاء نهائيًا على هذا النوع من العنف.

وتابع الوزير أوغاسابيان معتبرًا أن إنشاء وزارة الدولة لشؤون المرأة يعتبر تقدمًا كبيرًا في لبنان وإنجازًا لا يصب فقط في مصلحة المرأة بل في مصلحة المجتمع ككل، بهدف العمل المستمر والمنظم لتحقيق أهداف التنمية المستدامة.

وإذ دعا السيدات إلى الإيمان بأنفسهن وقدرتهن على تحقيق النجاح على المستويات كافة، أكد أنه سيتابع دعمه للمرأة للبلوغ إلى المساواة الكاملة بين الجنسين في لبنان، متعهدًا العمل لتحقيق المزيد من الخطوات التي تحصن حقوق المرأة.