FacebookTwiterTwiterInstagram

أوغاسابيان في معرض "هي" لفادي العويد

بيروت في 10 نيسان 2018

أوغاسابيان في معرض "هي" لفادي العويد:

الإبداع صورة بيروت المشعة بالثقافة

 

          زار وزير الدولة لشؤون المرأة جان أوغاسابيان معرض "هي" الذي أقامه الفنان فادي العويد في سوق الصاغة في أسواق بيروت، بتنظيم من برنامج سليم الحص للأخلاقيات الأحيائية والاحتراف- كلية الطب- الجامعة الأميركية في بيروت وبالتعاون مع شركة سوليدير، وذلك بحضور رئيسة مجلس المرأة العربية لينا مكرزل والمدير المؤسس لبرنامج سليم الحص الدكتورة تاليا عراوي حشد من المهتمين.

وقد رحب الوزير أوغاسابيان بتنظيم معرض تتركز أعماله على المرأة، منوهًا بهكذا أمور مبدعة وخلاقة وفنية، تعكس الأنوثة. وتمنى لكل فنان النجاح في مسيرته الحضارية مضيفا أن هذا المعرض هو صورة من صور لبنان الذي نريده، كما أنه يعكس دور مدينة بيروت كعاصمة تشع منها مختلف أنواع الثقافة بعيدًا من الخلافات على قضايا ثانوية.

أما السيدة مكرزل فنوهت بالمعرض الذي حمل رسالة مضيئة عن المرأة وما يمكن أن تنجزه. وقالت إن الفنان عويد رسم صورًا تدخلنا إلى وجدان المرأة وميزاتها. ورأت أن محاولات إقصاء المرأة وتقييد دورها في بعض المجتمعات هي محاولات يائسة للإستغناء عن دور لا يملأه أحد غيرها.

أما الفنان عويّد فقال إن لوحاته تصور المرأة في حالاتها الكثيرة، فهناك الأم والطفلة والمرأة الأديبة العالمة والأسطورة الحكاية. ورأى أن الرجل مرآة المرأة والعكس صحيح. فعندما يتم عيش هذه العلاقة التبادلية وتتحقق العدالة الإنسانية يكون المجتمع بخير وينمو ويتقدم.

وتضمن المعرض ست عشرة لوحة فنية حملت كل منها عنوانًا لامرأة أثرت في مجتمعها على غرار السيدة فيروز والطفلة البطلة عهد التميمي والكاتبتين مي زيادة وأغاتا كريستي وغيرهن الكثيرات.