FacebookTwiterTwiterInstagram

اوغاسابيان افتتح أسبوع التشيلي في لبنان: إرادة السلطة السياسية عامل أساسي لوصول النساء إلى سلطة القرار وتحصيل حقوقهن

 افتتح اليوم، أسبوع التشيلي في لبنان لتبادل الخبرات في مجال المرأة بين لبنان وتشيلي، بدعوة من وزير الدولة لشؤون المرأة جان أوغاسابيان وذلك في جلسة عمل أولى عقدت في جامعة بيروت العربية، بمشاركة الوزيرة السابقة في التشيلي والخبيرة في شؤون المرأة كارمن اندراد، سفيرة التشيلي في لبنان مارتا شلهوب، وحشد من ممثلي وممثلات منظمات المجتمع المدني العاملة في لبنان لتعزيز حقوق المرأة. وسيستكمل الأسبوع بجلسات عمل متتالية غدا الثلثاء في غرفة الصناعة والتجارة في طرابلس شمال لبنان وبعد غد الأربعاء في بلدية برجا إقليم الخروب، والخميس في سراي زحلة.



إستهل أوغاسابيان جلسة العمل مؤكدا "أهمية تبادل الخبرات لإغناء الرأي ومشاريع الحلول والمقترحات. ورحب بالضيفة القادمة من التشيلي الوزيرة السابقة كارمن اندراد منوها بما قدمته من "تضحيات لقضية المرأة في بلدها إذ تعرضت للسجن مدة سبعة أشهر في حقبة الحكم الديكتاتوري من أجل مبادئ إنسانية قيمة آمنت بها". 



أضاف: "ان التشيلي خاضت مسيرة صعبة لتعزيز حقوق المرأة ولكنها نجحت في تحقيق الكثير ولعل الدليل الأبرز هو إقرار نظام الكوتا بنسبة أربعين في المئة لمصلحة المرأة". وأكد أن "إرادة السلطة السياسية هي الأكثر أهمية وتأثيرا لتأكيد وصول النساء إلى سلطة القرار وتحصيلهن حقوقهن التي يطالبن بها".\

http://nna-leb.gov.lb/ar/show-news/284887/

16-05-2017